أبي أحمد يؤكد أنه على علم بمكان تواجد قادة تيجراي الفارين

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، اليوم الاثنين، إن القادة المنشقين في منطقة تيغراي فروا إلى الغرب من عاصمة الإقليم بعد أسابيع من القتال، لكنه أشار إلى أن القوات الفيدرالية تراقبهم عن كثب وستهاجمهم قريبا.

وأضاف في تصريحات للمشرعين «أريدهم أن يسمعوا لي: مساء أمس، عند نحو منتصف الليل، رأيناهم من غرفة العمليات في المنطقة الواقعة بين هاجر سلام وأبي عدي»، في إشارة إلى مدينتين غربي العاصمة ميكيلي، حسبما نقلت وكالة «فرانس برس».

وتابع: «لم نهاجمهم ليلا لأنهم عندما انسحبوا أخذوا زوجاتهم وأطفالهم وجنودا مخطوفين، لكن هذا لن يستمر».

وزعم آبي أن الجنود لم يقتلوا أي مدني عندما استولوا على ميكيلي ومدن أخرى في تيغراي، قائلا: «ميكيلي ملكنا وقد بنيت بمواردنا الخاصة ولن ندمرها. ولم يتضرر حتى شخص واحد من العملية في ميكيلي».

وأمر آبي، الحائز على جائزة نوبل للسلام العام الماضي، هذا الشهر بشن عمليات عسكرية ضد قادة حزب تيغراي الحاكم «جبهة تحرير شعب تيغراي»، ردا على ما قال إنها هجمات نظمتها الجبهة على معسكرات الجيش الفيدرالي الإثيوبي.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    115,541

  • تعافي

    102,596

  • وفيات

    6,636

أخبار ذات صلة

0 تعليق