صحيفة تُؤكد وقوف الإمارات بحزم ضد الإرهاب على خليفة حادث فرنسا

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

أكدت صحيفة "الاتحاد" الإماراتية، أن الإمارات تقف دائماً بمنتهى الحزم والحسم ضد كل أشكال العنف والإرهاب، أياً كانت أسبابهما أو أصحابهما، ومهما كانت المبررات، وذلك على خلفية العمل الإرهابي والإجرامي الذي راح ضحيته مدرس فرنسي.


وكتبت الصحيفة - في افتتاحيتها اليوم /الأحد/ تحت عنوان "إجرام وإرهاب" - أن كل جريمة عنف

أو إرهاب أو ترويع للآمنين يتعرض لها أبرياء بأي مكان في العالم، هي محل استنكار وإدانة من الإمارات، لأن القتل جريمة لا يمكن تبريرها بأي حال من الأحوال.


وأضافت أن الإمارات، تبذل بكل مؤسساتها الرسمية والمجتمعية، قصارى جهدها لمواجهة التطرف

والتشدد لتجفيف منابع الإرهاب ووأد شروره في مهدها، بالعمل الدائم على مواجهة الأفكار الشاذة ودحض دعاوى أصحابها، وبتقديم كل أشكال الدعم من أجل التنمية والرفاه والأمن والاستقرار في المجتمعات الإنسانية كافة، تطبيقاً للمبادئ الدينية السامية، مشيرة إلى أن الإمارات تواصل سعيها الحثيث عبر مختلف المحافل الدولية، للدعوة إلى نبذ خطاب الكراهية وضرورة احترام المقدسات والرموز الدينية وعدم الإساءة للأديان، لتهيئة الأجواء للتعايش الإنساني المشترك.

أخبار ذات صلة

0 تعليق