«الصحة العالمية» ترسل فريقًا إلى «بكين» لتقصى أصل «كوفيد- ١٩»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

حذّر رئيس منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم، من وباء كورونا «كوفيد- 19» قائلًا: «إن الأسوأ لم يأت بعد»، موضحا أن الفيروس سيصيب عددًا أكبر من الناس إذا لم تعتمد الحكومات السياسات المناسبة، مكررا تأكيده على ضرورة اعتماد الكشف وتتبع الفيروس والعزل والحجر الصحى.

وأضاف «تيدروس»: «جميعنا يريد لهذا أن ينتهى، جميعنا يريد لحياتنا أن تستمر، لكن الحقيقة الصعبة هى أننا لسنا حتى قريبين من النهاية، ورغم إحراز بعض البلدان بعض التقدم لا يزال انتشار الوباء يتسارع فى أنحاء العالم».

وحثّ المزيد من الحكومات على اتباع نموذج ألمانيا واليابان وكوريا الجنوبية فى مراقبة تفشى الفيروس من خلال سياسات صارمة تضمنت إجراء الفحوص والتتبع.

وأعلنت منظمة الصحة إرسال فريق تابع لها للصين، بهدف التوصل إلى فهم أفضل للطريقة التى تفشى بها الفيروس، مردفًا: «معرفة مصدر الفيروس مهم جدا، وبإمكاننا إيجاد الفيروس بشكل أفضل عندما نعرف كل شىء عنه بما فى ذلك الطريقة التى بدأ بها فى التفشى».

وأكد المدير العام للمنظمة أنه سيتم إرسال فريق إلى الصين الأسبوع المقبل للتحضير لعملية التقصى حول مصدر الفيروس، معربًا عن أمله فى التوصل إلى الطريقة التى بدأ فيها الفيروس بالتفشى وما الذى يجب فعله للتحضير للمستقبل.

وحذر باحثون صينيون من فيروس جديد فى الخنازير، يمكن أن يتحول إلى جائحة بين البشر، وأفادت دراسة بأن فيروسًا جديدًا من فيروسات الإنفلونزا اكتُشف فى خنازير بالصين، أصبح أكثر عدوى للبشر ويجب مراقبته عن كثب خشية أن يتحول إلى «فيروس وبائى» محتمل.

وأظهرت الورقة المنشورة فى دورية أمريكية أن فريقًا من الباحثين الصينيين درس فيروسات الإنفلونزا المكتشفة فى الخنازير بين عامى 2011 و2018 ورصد فيروس «جى 4» وهو من سلالة فيروس «إتش 1 إن 1»، وبه جميع السمات المميزة الضرورية لفيروس وبائى مرشح.

وقال الباحثون فى دورية وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم إن مستويات مرتفعة من الفيروس رُصدت فى دماء العاملين فى مزارع الخنازير، ويتعين إجراء مراقبة وثيقة على نحو عاجل للتجمعات البشرية، خاصة العاملين فى قطاع تربية الخنازير.

وسلطت الدراسة الضوء على مخاطر الفيروسات التى تكسر الحاجز بين الأنواع وتنتقل إلى الإنسان، خاصة فى المناطق ذات الكثافة السكانية العالية فى الصين، حيث يعيش الملايين على مقربة من المزارع ومنشآت تربية الحيوانات والمجازر والأسواق الرطبة.

فيما سجّلت الولايات المتحدة حتى الآن 2.5 مليون إصابة و126 ألف وفاة، وهى تشهد نسبة الإصابات الأعلى بين الدول الأخرى.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    68,311

  • تعافي

    18,460

  • وفيات

    2,953

أخبار ذات صلة

0 تعليق