الاستخبارات الأمريكية والبريطانية تتهم روسيا بهجمات سيبرانية «في كل أنحاء العالم»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

اتهمت الاستخبارات الأمريكية والبريطانية الإدارة العامة للاستخبارات الروسية بتنفيذ هجمات سيبرانية على مئات المؤسسات الحكومية والخاصة في مختلف أنحاء العالم.

وقالت الاستخبارات الأمريكية والبريطانية في تقرير مشترك نشرته اليوم الخميس: «من أواسط عام 2019 حتى مطلع 2021 استخدمت الإدارة العامة للاستخبارات الروسية والوحدة العسكرية 26165 خلية Kubernetes لتنفيذ محاولات واسعة وموزعة ومجهولة المصدر لتلقي الوصول إلى مئات المؤسسات الحكومية والخاصة في كل أنحاء العالم عن طريق القوة».

وقال التقرير إن «الهجمات نفذت على أيدي مجموعات هاكرز اعتبرها مرتبطة بالاستخبارات الروسية، مشيرا إلى أنه من المرجح أن مثل هذه العمليات قد تكون مستمرة».

وسبق أن كذبت السلطات الروسية مرارا الاتهامات الموجهة إليها من قبل الولايات المتحدة وحلفائها بالوقوف وراء هجمات سيبرانية عليها.

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عقب قمته مع الرئيس الأمريكي جو بايدن مؤخرا أنهما توصلا إلى اتفاق لبدء المشاورات حول قضية الهجمات السيبرانية.

وأشار بوتين إلى أن أغلب الهجمات السيبرانية في العالم تنفذ من داخل الولايات المتحدة، وتأتي بعدها كندا، ومن ثم أمريكا اللاتينية وبعدها بريطانيا، بينما روسيا ليست في قائمة الدول الأولى من حيث عدد مثل هذه العمليات.

وشدد بوتين على أن الولايات المتحدة لم ترد على أي طلب للتوضيح وجهته روسيا بشأن الهجمات السيبرانية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق