اتحاد اليد يتظلم على قرار إيقاف هشام نصر لمدة عام

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

يقرر اتحاد كرة اليد المصرى التظلم على قرار إيقاف هشام نصر، رئيس الاتحاد، لمدة عام، بداعى اختراقه الفقاعة الطبية مرتين خلال منافسات مونديال الأندية الذى أقيم مؤخرا فى مصر.

وينتظر الاتحاد وصول قرار الإيقاف رسميا، خلال الساعات المقبلة، من أجل تجهيز التظلم لتقديمه إلى اللجنة القانونية بالاتحاد الدولى للعبة وفقا للوائح المعمول بها، وحاولت «المصرى اليوم» التواصل مع هشام نصر للتعليق على القرار، لكنه لم يرد على الهاتف.

وشهدت الساعات الماضية حالة من الجدل بخصوص القرار وتوقيته ما بين متعاطف مع رئيس الاتحاد المصرى باعتبار ما حدث منه لا يستدعى العقوبة لمدة عام، خاصة أنها المرة الأولى التى يطبق فيها الاتحاد الدولى للعبة نظام الفقاعة الطبية بسبب جائحة كورونا، بينما رأت اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولى لكرة اليد أن نصر خالف القواعد وكاد يهدد البطولة التى من المفروض أن يكون حريصا على نجاحها لإقامتها فى بلده.

وصدر قرار بإيقاف هشام نصر لمدة عام كامل، وهو ما فجر عاصفة من الجدل بين اتهامات بعدم المسؤولية والإهمال الإدارى لمخالفة نصر إجراءات نظام الفقاعة الطبية الذى تم اتباعه خلال مونديال اليد، وبين نظرية المؤامرة التى تتردد فى أروقة كرة اليد المصرية. ودافع حسن مصطفى عن نفسه فى تحمله اتهامات التآمر لإقصاء هشام نصر بأنه لم يصوت من الأساس على قرار اللجنة التنفيذية كعادته فى قرارات مجلس الاتحاد الدولى كنوع من الحياد، بخلاف أنه ساند نصر بتأجيل معاقبته لحين نهاية البطولة.

وفى حالة رفض الطعن سيكون نصر محروما من خوض الانتخابات المقررة بعد أوليمبياد طوكيو، وبالتالى سيكون بعيدا عن كرة اليد لفترة طويلة. وكشف مصدر مطلع أن العلاقة بين حسن مصطفى وهشام نصر لم تكن على ما يرام حتى خلال البطولة نفسها، بدليل أن رئيس الاتحاد المصرى واللجنة المنظمة اختار مكانا لاستضافة قرعة المونديال، بينما تمسك حسن مصطفى باختيار سفح الأهرامات، وهو ما رفضه رئيس الاتحاد الدولى فى النهاية، كما زادت الخلافات بين الطرفين بعد تقدم هشام نصر بشكوى رسمية ضد اختيار حكم نرويجى لمباراة مصر والسويد فى ختام مباريات الدور الأول للمونديال، رغم أن مدرب السويد نرويجى الجنسية، مما أثار حفيظة رئيس الاتحاد الدولى بعدما تجاهله نصر تماما قبل التقدم بالشكوى.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    178,774

  • تعافي

    138,183

  • وفيات

    10,404

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق