بنزيما: الكلاسيكو أفضل مباراة في العالم

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

علق كريم بنزيما، مهاجم نادى ريال مدريد الإسبانى، على مباراة فريقه المقبلة والمرتقبة أمام برشلونة في الكلاسيكو، حيث يعتبر الفرنسى أحد اللاعبين أصحاب الخبرات في المباراة الأشهر في العالم بين الأندية. ورفض الفرنسى تشويه سمعة المباراة الأكبر في العالم ضد المنافس الأبدى، حيث أكد أنها أفضل مباراة في العالم، ليس فقط بالنسبة له ولكن للجميع، لأنهما فريقان لهما تاريخ عريض. وقال كريم، في تصريحات نقلتها صحيفة موندو ديبورتيفو فيما يتعلق بمباراة الكلاسيكو، غدًا، إن المباراة ستكون هامة للفريقين. وأضاف بنزيمة: «إنها مباراة نهائية، وعلى هذا النحو علينا أن نلعب كما نريد مع الكرة». وتابع بنزيما: «برشلونة تطور كثيرًا، إنه فريق يحب لعب الكرة ولديه حارس مرمى مميز وهو تير شتيجن».

كما أشاد بنزيمة بليونيل ميسى، نجم النادى الكتالونى، وأشاد به لأنه يفعل كل شىء في الكرة. وأتم بنزيما: «علينا أن نخوض المباراة واللعب كما فعلنا في مواجهة الذهاب». واستقرت لجنة المسابقات بالاتحاد الإسبانى لكرة القدم على تعيين ماتيو لاهوز حكماً لموقعة الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة، والمقرر إقامتها السبت المقبل، ضمن منافسات الجولة الـ 30 من مسابقة الليجا على ملعب «ألفريدو دى ستيفانو». ويتصدر أتلتيكو مدريد جدول ترتيب الدورى الإسبانى، برصيد 66 نقطة، ويأتى برشلونة وصيفاً له برصيد 65 نقطة، ثم ريال مدريد ثالثاً برصيد 63 نقطة.

في نفس السياق، تدرب المدافع الإسبانى لريال مدريد، دانى كارفاخال، للمرة الأولى على العشب، بعد إصابته العضلية التي تعرض لها يوم 14 فبراير الماضى، في مواصلة لسعيه باللحاق بمواجهة كلاسيكو الليجا، السبت المقبل، أمام برشلونة. ونشر موقع النادى الملكى صورا لمران الفريق اليوم، بعد الانتصار الثمين على ليفربول 3-1 في ذهاب الدور ربع النهائى لدورى أبطال أوروبا، وبدا فيها الظهير الأيمن وهو يلمس الكرة ويقوم بتدريبات الركض، ليتخطى إصابته الرابعة هذا الموسم، والتى تسببت في غيابه عن 27 مباراة.

كريم بنزيما - صورة أرشيفية

كما يواصل البلجيكى إيدين هازارد تدريبه بشكل طبيعى إلى جانب زملائه، وبدون مشكلات كبيرة، وفقا للخطة الاحترازية للنادى لكى يعود في أفضل حالاته للملاعب، ليساعد الفريق خلال المرحلة الأخيرة من الموسم في الليجا ودورى الأبطال.

وغاب عن المران القائد سيرجيو راموس، الذي يعانى من إصابة في ربلة الساق، وذلك منذ المباراة الأخيرة خلال فترة التوقف الدولى لمنتخب إسبانيا، وكذلك زميله رافائيل فاران، الذي أصيب بفيروس كورونا. وأجرى اللاعبون الذين شاركوا في مواجهة ليفربول تدريبات للتعافى، في حين تدرب الآخرون بالكرة وبدونها مع سلسلة من تدريبات الاستحواذ، وانتهى المران بتدريبات على ملاعب مصغرة. وسيواصل الريال التدرب اليوم، لكن سيشارك جميع اللاعبين بوتيرة واحدة في المران، للاستعداد لمواجهة برشلونة على ملعب ألفريدو دى ستيفانو، حيث يسعى الفريق للفوز لمواصلة تعزيز حظوظه في الاحتفاظ بلقب الليجا، حيث يحل ثالثا في هذا التوقيت، بفارق 3 نقاط عن أتلتيكو ونقطتين عن برشلونة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

أخبار ذات صلة

0 تعليق