«الصحة»: وجود الختان سببه ثغرة في القانون شرعنت هذه الممارسة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

وافقت اللجنة التشريعية بمجلس النواب على مشروع قانون بتعديل قانون العقوبات فيما يخص تغليظ عقوبة ختان الاناث. وقال الدكتور خالد العطيفى مدير إدارة الامومة والطفولة بوزارة الصحة، إنه لا يوجد من الناحية العلمية مبرر للختان، كما اننا لم ندرس في كليات الطب أي أمر عن ذلك،.

و اضاف «العطيفى» خلال اجتماع اللجنة اليوم الاربعاء: «وجود تلك الأفعال كانت بسبب ثغرة في القانون الحالي، حيث تم شرعنة هذه الممارسة وتوصيل فكرة للبسطاء من الناس، على انه أمر طبى، على غير الحقيقة، حيث لايوجد سند طبى. وتابع : كل جمعيات الطب في العالم وأساتذة الطب، قالوا انه لايوجد مبرر لهذه العادة وانها جريمة.

فيما اعترض مصطفى الشربينى ممثل المجلس القومي للطفولة والأمومة، على العقوبات وطالب بتخفيفها.

ويهدف مشروع القانون لمواجهة ظاهرة ختان الإناث، وقالت المذكرة الايضاحية انها أبشع الظواهر الاجتماعية، وتمثل انتهاك لحرمة الجسد الذي لا يجوز المساس به في غير دائرة الحق، وهو ما يؤثر سلبا على المقومات الأساسية والأخلاقية التي يقوم بها المجتمع، لافتة إلى أنه يأتي متوافقا مع أحكام الدستور.

ويستهدف مشروع القانون المقدم من الحكومة تعديل بعض أحكام قانون العقوبات الصادر بالقانون رقم 58 لسنة 1937، لتقرير عقوبة رادعة حيال جرائم ختان الإناث.

و كان مجلس الشيوخ قد وافق في جلسته العامة الأحد الماضي برئاسة المستشار عبدالوهاب عبدالرازق نهائيا، على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام قانون العقوبات فيما يخص تغليظ عقوبة ختان الإناث

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

0 تعليق