«التضامن الاجتماعى»: نجحنا في الوصول للمستحقين من خلال الباحثين الذين يجوبون القرى والنجوع

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال العميد أحمد خطاب رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية والإدارية بوزارة التضامن الاجتماعى ان الوزارة تسعى لتحقيق التوازن بين المخصصات المالية المتاحة في الموازنة من جهة، والزيادة السكانية من جهة أخرى .

و أضاف خلال اجتماع لجنة التضامن الاجتماعى بمجلس النواب اليوم الثلاثاء، ان الدولة نجحت حتى الان في الوصول للمستحقين عبر الباحثين الذين يجوبون القرى والنجوع لتحديد المستحقين ، و انه تم تخصيص ما يقرب من ١٥ مليون جنيه مكافآت وحوافز للباحثين نظرا لانهم يجوبون القرى والنجوع لتنقية كشوف المستحقين للدعم سواء تكافل وكرامة أو غيرها .

و أشار إلى ان جهد الفريق البحثى يتماشي مع اهداف التنمية المستدامة ٢٠٣٠ لتحديد المستحق الفعلي ، و استعرض «خطاب» باب الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية، موضحا ان هذا الباب شهد زيادة ما يقرب من ٥١٨ مليون جنيه وانه كان ١٨،٩٥١ مليار ثم اصبح ١٩,٤٧٠ مليار، ولفت إلى ان ٢٨,١٨٣ تم نقلهم من بند الضمان الاجتماعي لبند تكافل وكرامة

و أشار إلى زيادة المخصصات المالية الباب السادس وقال: «العام الماضي كان ٥٧ مليون وتم اضافة ١٠٠ مليون جنيه من آجل انشاء حضانات جديدك وقال ان المخصصات في العام الحالي وصلت ٢٣٢ وهو بزيادة ما يقرب من ١٧٤ عن العام المالي السابق لانشاء حضانات جديدة».

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق