مصر تحتفل بـ«عمالها»: ثروة الوطن وقاعدة المستقبل

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

وجّه الرئيس عبدالفتاح السيسى تحية تقدير واعتزاز لعمال مصر على جهودهم المتميزة، على طريق العمل والعطاء والإنجاز، وتعزيز مسيرة التنمية والإنتاج كركيزة أساسية فى بناء حاضر ومستقبل وطننا العزيز مصر.

وأكد فى كلمته بمناسبة عيد العمال، أن العامل المصرى هو ثروة الوطن الحقيقية، ومحرك التنمية وقاعدة الانطلاق نحو واقع ومستقبل أفضل، من خلال تعزيز مسيرة الاقتصاد الوطنى.

وأضاف: «تعاليم الأديان السماوية أوصت بأن العمل عبادة، فاعلموا أن وطنكم دائمًا ما ينظر بعين الاعتبار والفخر إلى جهودكم المثمرة، وعملكم الدءوب وإنتاجكم الوفير»، متابعًا: «أغتنم هذه المناسبة لأتوجه إلى كل عامل وعاملة فى أرجاء الوطن العزيز بتحية تقدير واعتزاز على جهودكم المتميزة، على طريق العمل والعطاء والإنجاز، وتعزيز مسيرة التنمية والإنتاج كركيزة أساسية فى بناء حاضر ومستقبل وطننا».

وتابع: «لنا كل الحق فى أن نحتفل اليوم، فعلى مدار السنوات الماضية ومنذ بدأنا معًا مسيرة التنمية ضرب المصريون المثل فى إعلاء قيمة العمل، من منطلق حرصهم على بناء وطن طابعه العزة والكرامة، وذلك على الرغم من التحديات الجسيمة التى واجهتنا، حيث باتت الإنجازات المتلاحقة والمشروعات العملاقة التى تحققت فى مصر على مدار السنوات الأخيرة شاهدة على أصالة الإبداع وصلابة إرادة هذا الشعب العظيم لتغيير واقعه، ولبناء مستقبل أفضل، وهو ما أكد للقاصى والدانى سلامة مسارنا التنموى وصدق توجهاتنا وسعينا الجاد لتحقيق الحياة الكريمة لكل مواطن فى مجتمع تسوده العدالة وتكافؤ الفرص».

وقال: «أؤكد لكم اليوم أن من يريد أن يجد له المكان المناسب فى العصر الحديث ينبغى أن يتحلى بأعلى درجات الإتقان والتفانى فى عمله وأن يجتهد لاستيعاب ثورة المعلومات والطفرة الهائلة التى يشهدها العالم فى الابتكارات وتطبيقات التكنولوجيا والذكاء الاصطناعى والميكنة».

وتابع: «أؤكد أننى على يقين من قدرة عمال مصر على استكمال مسيرة التنمية من أجل مستقبل أفضل لأجيال شابة وواعدة وأقول لهم: إن كفاحكم النبيل محل تقدير كبير وإنكم سوف تجدوننى دائمًا حافظًا لعهدى معكم باذلًا أقصى ما فى وسعى لكى تثمر جهودكم البناءة ما تتمنونه لأنفسكم ولوطننا العزيز مصر».

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق