«حملة 100 مليون وجبة» تبدأ عمليات توزيع الطرود الغذائية في مصر

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

انطلقت عمليات توزيع الطرود الغذائية تحت مظلة «حملة 100 مليون وجبة»، الحملة الأكبر من نوعها على مستوى المنطقة لإطعام الطعام خلال شهر رمضان المبارك في 20 دولة عربية وأفريقية وآسيوية، في ثلاثة من الدول العشرين التي تغطيها الحملة، وهي الأردن وباكستان ومصر.

وبدأت عمليات التوزيع على الفئات المستهدفة من الأسر المتعففة والأقل دخلاً والأيتام والأرامل واللاجئين وسكان المخيمات، وذلك بالتعاون مع الشركاء الإقليمين والمحليين لحملة 100 مليون وجبة التي تنظمها مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي والشبكة الإقليمية لبنوك الطعام.

وانطلقت عمليات توزيع الطرود الغذائية في مصر على الفئات المستهدفة في مناطق محددة في الجمهورية، وذلك لتوفير الأمن الغذائي لهذه الفئات وتعمل طوال الشهر الكريم.

مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية لتوفير الدعم الغذائي للملايين في 20 دولة عربية وأفريقية وآسيوية طوال شهر رمضان

ولضمان وصول هذا الدعم الغذائي إلى الفئات المستحقة، تتعاون حملة 100 مليون وجبة بعد انطلاقها في مصر مع الشبكة الإقليمية لبنوك الطعام وبنك الطعام المصري وعدد من الجمعيات الخيرية في مصر وذلك تحت إشراف ومتابعة وزارة التضامن الاجتماعي والمديريات التابعة لها في كافة محافظات الجمهورية.

وتضم الطرود الغذائية التي بدأت حملة 100 مليون وجبة توزيعها في مصر بالتعاون مع بنك الطعام المصري مواد غذائية أساسية قابلة للتخزين دون الحاجة إلى التبريد، مثل الأرز والزيت واللوبياء والفول والدقيق، فيما تكفي الطرود الغذائية التي يتم توزيعها على العائلات لإعداد ما بين 240 و300 وجبة طعام طيلة شهر رمضان.

وتعد حملة «100 مليون وجبة» استكمالاً لحملة «10 ملايين وجبة» التي أطلقت في العام 2020 لدعم الفئات المحتاجة محلياً والتي تضررت بسبب التحديات التي أفرزتها أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، حيث توسعت الحملة خارجياً لتركز على الفئات المحتاجة في 20 دولة حول العالم.

وتعزز حملة «100 مليون وجبة» مبادرات العمل الإنساني التي تطلقها وتنفذها دولة الإمارات، وترسخ مكانة دولة الإمارات كدولة الإنسانية والعطاء، ومساهم أساسي في الجهود العالمية لمواجهة التحديات الإنسانية. وتستهدف الحملة المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة لتحسين حياة الشعوب بحلول العام 2030، والقضاء على الجوع وتوفير الأمن الغذائي.

وجرى إطلاق حملة «100 مليون وجبة» في شهر رمضان المبارك لتنسجم مع معاني الشهر الفضيل في العطاء والإنسانية والعطف والرحمة والإحسان ودعم الآخرين والتخفيف من آلامهم وأوجاعهم. وتندرج الحملة تحت مظلة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، التي انطلقت في عام 2015 كمظلة حاضنة لـ 33 مؤسسة إنسانية ومجتمعية وتنموية معنية بإرساء ثقافة العمل الإنساني والإغاثي والخيري والتنموي ونشر الأمل بفضل برامج ومشاريع متنوعة تركز على الدول الأقل حظاً والفئات المحتاجة والمحرومة في المجتمعات الهشَّة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق