انتعاش جزئى للأنشطة الغنائية بنسبة استيعاب 25%

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

حفلات طربية للعديد من المطربين والفرق الغنائية شهدتها دار الأوبرا المصرية وساقية الصاوى، هذا الأسبوع فى عودة للنشاط الفنى وبنسبة استيعاب 25% من الجمهور حفاظا على الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا، وانطلقت أولى الحفلات بدار الأوبرا المصرية، على مسرح النافورة الذى تم تأسيسه لاستيعاب الحفلات فى الهواء الطلق لمنع انتشار كورونا، وأحيا الحفل للفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو د. مصطفى حلمى، وبمشاركة المطربين مى فاروق وصابرين النجيلى وياسر سليمان وأحمد عفت.

وانطلقت أولى حفلات المسرح المكشوف فى أمسية لرائد موسيقى الجاز الموسيقار يحيى خليل وحرص الجميع على ارتداء الأقنعة الطبية والالتزام بالتدابير الوقائية التى تم التعارف عليها، وساهم أسلوب تنسيق مقاعد المسرح فى استكمال الصورة الحضارية والإبقاء على مسافات التباعد الآمن حفاظا على السلامة العامة، وتضمن الحفل جولة فى عالم موسيقى الجاز شملت نخبة من أشهر أعمال الموسيقار يحيى خليل الخاصة التى قدمها على مدار مشواره الفنى منها «دنيا، من غير عنوان، أميرة، كريشيندو، حكاوى القهاوى، كرافان» بالإضافة إلى تنويعات على مجموعة من مؤلفات تراث الموسيقى العربية لعمالقة الطرب منها «بانوراما أم كلثوم، العيون السود وإن راح منك يا عين».

وقدم أوركسترا القاهرة السيمفونى بقيادة المايسترو هشام جبر حفلا على مسرح النافورة فى الهواء الطلق، شاركت به عازفة الفيولينة الأولى فى أوركسترا الاتحاد الاوربى الفنلندية لورا فيرتانين، ونجح الأوركسترا فى خلق حالة حوار فنى أبرز مهارات وإبداعات العازفين وتمكن ودقة قائده ليؤكد أن الموسيقى لغة عالمية قادرة على مد جسور التواصل بين الشعوب رغم تعدد الثقافات، حيث تفاعل الحضور مع البرنامج الفنى الذى تضمن عددا من أهم الأعمال الكلاسيكية العالمية لكبار المؤلفين.

من ناحية أخرى انطلقت حفلات وعروض ساقية الصاوى بالزمالك بحفل عرائس مسرح أم كلثوم، كما أحيا فريق «الحضرة» للإنشاد الدينى حفلين على مسرح الساقية، ورحب نور ناجح مؤسس الفريق بالجمهور العائد بعد فترة الغياب ووعدهم ببرنامج حفل متجدد ومتنوع خاصة أن الفريق– كما ذكر نور– استغل فترة الحظر لإنتاج قصائد وإعادة تلحين أناشيد جديدة لم يقدمها الفريق من قبل، وقدّم الفريق مجموعة من الأغنيات الدينية والقصائد الصوفية ومنها «إلى باب الكريم، زهراء، القصيدة المحمدية وجمال الوجود، أعد لنا ذكر الأحباب، مدد يا سيدة، يارب صل وسلم عليه، الذكر».

وأقيم حفل «يوم الراب» بقاعة النهر على مدار ساعتين، وصعدت مجموعة من مغنيى الراب الموهوبين لتقديم أغنياتهم من كلماتهم للجمهور وهم رابتور، سانتا،، السيد عجمى، زينة الشاذلى مع ضيوف الشرف أرسينيك، فرغلى بلاكس، لورد، مينى زين، مصطفى نسر، فى حين استضافت «الحديقة» أول ندوة بعد استئناف النشاط قدمتها إخصائية الموارد البشرية ساندى وحيد بعنوان «كيف تحصل على الوظيفة التى تحلم بها؟».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    83,001

  • تعافي

    24,975

  • وفيات

    3,935

أخبار ذات صلة

0 تعليق